مستشار مفتي الجمهورية: اعلان انصار بيت المقدس وهم ودليل جهل مطبق وعدم دراية بقدرات الأمن المصرى في مكافحة الإرهاب

بواسطة admin | تعليق 0 | 04 نوفمبر 2014

رداً على إعلان أنصار بيت المقدس الإرهابية انضمامها لداعش
مستشار مفتي الجمهورية: دليل جهل مطبق وعدم دراية بقدرات الأمن المصرى في مكافحة الإرهاب

كتب / بدر صبحي
أدان مستشار مفتى الجمهورية د. إبراهيم نجم، بشدة ما أعلنته جماعة “أنصار بيت المقدس” الإرهابية من انضمامها لتنظيم داعش الإرهابي ومبايعتها للمدعو أبو بكر البغدادي خليفة للمسلمين
وأكد الدكتور إبراهيم نجم أن تلك الحركات الإرهابية الصريحة والخفية توهم نفسها بالقدرة على إحداث هزة في الأمن الوطنى المصرى ، موضحاً أن ذلك الوهم دليل جهل مطبق لديهم وعدم دراية بقدرات الأمن المصرى في مكافحة الإرهاب منذ حقبة الستينيات وما تلاها مشيراً أن رمال سيناء غالية على المصريين جميعا بمختلف انتماءاتهم السياسية والوطنية ولن يسمحوا لكائن من كان المساس بها.
وأضاف الدكتور نجم أن ما نشهده اليوم من قتل وسفك للدماء وترويع للآمنين تحت مسمى الخلافة الإسلامية المزعومة يُعد إساءة عظيمة وتشويه كبير للإسلام والمسلمين وأيضاً لتاريخ المسلمين وتراثهم القديم، واستخدام لتعاليم لدين الإسلامى بغرض تحقيق مكاسب ضيقة وجذب البسطاء ممن ينطلى عليهم استخدام الشعارات الدينية، والذى يؤدى بدوره إلى أن انتشار العنف والصراعات الدينية فى مناطق العالم المختلفة تحت دعاوى الحروب الدينية.
وأضاف مستشار مفتى الجمهورية، أنه لابد من التصدى وبحزم إلى تلك الدعوات والجماعات المتطرفة هنا وهناك حتى لا نجد أنفسنا أمام مئات من الخلافات المزعومة المتناحرة، والتى ستؤدى وبلا شك إلى تقويض الدول القائمة وليس إقامة دولة إسلامية.

 مقالات ذات صلة

 أكتب تعليق