Loading...

رئيس مجلس الإدارة ورئيس التحرير

بدر صبحي

أخر الأخبار

فودة يشارك في فعاليات منتدي تقييم المخاطر المقام بشرم الشيخ تحت رعاية محافظ البنك المركزي

بواسطة admin | تعليق 0 | 21 أغسطس 2016

كتب / بدر صبحي

شارك اللواء خالد فودة محافظ جنوب سيناء في منتدي تقييم المخاطر ” تعزيز الأطر الإشرافيه والتنظيميه وتجنب المخاطر المتعلقه بالبنوك المراسلة de_ risking ”

والذي بدأ فعالياته اليوم الجمعه، بمدينة شرم الشيخ في الفترة من19 الي 21 أغسطس 2016 تحت رعاية محافظ البنك المركزي الأستاذ طارق حسن عامر بالتعاون مع إتحاد المصارف العربيه، والبنك المركزي المصري، وإتحاد بنوك مصر.

وبحضور جمال نجم، نائب محافظ البنك المركزي، وعدنان الشرقاوي عضو مجلس إدارة إتحاد بنوك مصر.

حيث حذر الأمين العام لاتحاد المصارف العربية وسام فتوح من أن المؤسسات المصرفية العربية تواجه حاليا تطورات تقنية خطيرة من جانب جماعات الإرهاب ما يلزمها بتطوير إمكاناتها الرقابية.

وأضاف فتوح أن المؤسسات المالية والمصرفية العربية تواجه ضغوطا أخرى من مؤسسات تنظيمية مالية عالمية موضحا أن هذه الضغوط تتمثل في تعليمات رقابية, ما يزيد من تكلفة الحد من المخاطر

ونوه بأن قطع العلاقات من جانب بعض المصارف هو اجتهاد منها, إذ لم تطلب تلك المنظمات أو نصت التعليمات الرقابية والتنظيمية على ذلك.

وحذر من أن إغلاق الحسابات قد يدفع عملاء بنوك إلي الاتجاه لصيرفة الظل أو القنوات غير المنظمة والمراقبة من البنك المركزي .

وأوضح وسام فتوح أن الجماعات الإرهابية تطور من استخدام التكنولوجيا ما يمثل خطرا كبيرا على المصارف

مشيرا إلى أن تنظيم داعش هو الأكثر تقدما في استخدام التكنولوجيا قياسا بتنظيمات إرهابية أخرى مثل القاعدة وبوكو حرام

مشددا على أن المصارف مطالبة بأن تكون على دراية تامة بنوعية عملائها والعمليات التجارية التي يجريها هؤلاء.

وأكد فودة خلال كلمته في افتتاح فعاليات المنتدى أن مدينة شرم الشيخ تأثرت بشكل كبير منذ عشرة أشهر نتيجة لحادث ليس لمصر دخل به، موضحًا أن العالم يواجه مخطط الجيل الرابع من الحروب

مؤكدا أن شرم الشيخ في طريقها لاستعادة مكانتها وعودة الحركة السياحية إلى معدلاتها الطبيعية .

مشيرا الي أن إن وفد مجلس العموم البريطانى والوفد الأمنى الروسى أشادا بمدينة شرم الشيخ، وبمستوى الأمن بها والنظافة والنظام بها

مؤكدًا “نستعيد قوتنا حاليًا رغم معاناة منذ نحو 10 أشهر”، قائلًا “نخسر 250 مليون دولار شهريًا نتيجة أزمة السياحة، بإجمالى خسائر نحو 3 مليارات دولار خلال 10 أشهر، وقادرون على مواجهة الأزمات”.

مؤكدا على أهمية دور البنوك فى تمويل المشروعات ودعم خطط التنمية الاقتصادية، لافتا إلى أن البنك المركزى المصرى يقوم بالتنسيق مع البنوك لدعم مستثمرى جنوب سيناء فى مواجهة أزمة السياحة.

تجدر الإشارة إلى أن المنتدي يناقش بعض الموضوعات من خلال عدة محاور تتمثل في المبادرات الدولية حول ظاهرة تجنب المخاطر (مبادرة اتحاد المصارف العربية وصندوق النقد الدولي)

 مقالات ذات صلة

 أكتب تعليق


جميع الحقوق محفوظة لجريدة الحقيقة اون لاين 2014 - 2015