Loading...

رئيس مجلس الإدارة ورئيس التحرير

بدر صبحي

أخر الأخبار

الخارجية الروسيه تنفي استخدامها قنابل عنقوديه في سوريا وتركيا تقوم بحملة تضليل موجهه ضد روسيا

بواسطة admin | تعليق 0 | 06 فبراير 2016

 

نفت وزارة الخارجية الروسية استخدام سلاح الجو الروسي العامل في سورية أي نوع من الأسلحة المحرمة دوليا موضحة أن ادعاءات تركيا باستخدام سلاح الجو الروسي قنابل عنقودية حارقة ضد أهداف مدنية في سورية عارية عن الصحة.

وفي بيان صادر عنها، قالت الخارجية الروسية: “هذه الاتهامات لا أساس لها وهي ادعاءات لا تتطابق مع الواقع وتحركها العواطف”، مؤكدة أنه من المستحيل استخدام سلاح الجو الروسي العامل في سورية لأي نوع من الأسلحة المحرمة دوليا.

وأضاف البيان الروسي “نظرا لحملة التضليل التي تشنها تركيا نضطر للتأكيد مجددا على أن كل الضربات الجوية الروسية في سورية تنفذ ضد مواقع المسلحين حصرا التي يتم التأكد منها عبر المركز المعلوماتي الموجود في بغداد مع استخدام المعلومات من فصائل المعارضة وكل أنواع المعلومات الاستخباراتية في منطقة الشرق الأوسط”.

من جهة أخرى أكدت الخارجية الروسية أن الحملة التركية ضد روسيا بمثابة “تحضير للشعب التركي لتفعيل النشاط العسكري في سورية”، مضيفة “مع الأخذ بالاعتبار مسار الحملة ضد روسيا لا نستبعد أن التهييج الإعلامي في تركيا بمثابة تحضير الشعب التركي لتفعيل النشاط العسكري على أراضي الدولة السورية ذات السيادة”.

وتقوم روسيا منذ الـ 30 من أيلول الماضي بناء على طلب الحكومة السورية بتوجيه ضربات جوية ضد مواقع تنظيم “داعش” و”جبهة النصرة” الإرهابيين وأكدت موسكو مرارا أن عمليتها تتجاوب تماما مع معايير القانون الدولي. يذكر أن وزارة الدفاع الروسية حذرت أمس من أن التطورات على الحدود السورية التركية تشير إلى استعدادات تركية للتدخل عسكريا في سورية.

 

 مقالات ذات صلة

 أكتب تعليق


جميع الحقوق محفوظة لجريدة الحقيقة اون لاين 2014 - 2015